دروس

النبوة عن الأربع ممالك ومملكة المسيح

القسم: مائة درس من الكتاب المقدس.

دا 7: 1-18

احفظ الاية

"فأعطى سلطانا ومجداً وملكاً (دا 7: 14)

صار دانيال عظيماً في مملكة داريوس. وقد عظمه الرب ايضاً. فتنبأ عن مستقبل إسرائيل وإلى آخر عصرنا الحاضر.

الأسئلة

  • من كان ملك بابل في ذلك الوقت؟
  • ماذا رأى دانيال في الرؤيا؟
  • ما هي الممالك الأربعة التي رآها في الحلم؟
  • من هو قديم الأيام؟
  • من الذي كان شبيهاً بابن الإنسان؟
  • كيف أتى؟ ماذا أعطاه القديم الأيام؟

 

أضف تعليق


قرأت لك

على طريق دمشق

 هو شاول المتكبّر والصارم الكتوم والجريء والعميق جدا في أفكاره، وهو المدافع عن عقيدة شعب الله بحسب رأيه، شدّ العزم ذاهبا نحو دمشق ليقتل من هم من أهل الطريق أي أتباع المسيح، وهناك وقبل أن يصل إلى تلك المدينة التي كانت تحمي تحت جناحيها المؤمنين الذين اختبروا غفران المسيح من خلال توبتهم وإيمانهم، هناك فاجىء المسيح شاول برهبته وجبروته وقداسته، فكان الحدث العجيب يسوع يظهر لشاول: