تفاسير

موجز للنبوة في أسفار المزامير

موجز للنبوة في أسفار المزامير

بروس أنيستي

منشورات بيت عنيا

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

تحتل المزامير قلب الكتاب المقدس ووسطه وقد شهد الرب يسوع عن داود أنه كتبه بالروح القدس تقسم و تتضمن خمسة أسفار وليست سفراً واحداً بحسب النسخة العبرانية الأصلية كما وجد فيه العبرانيون أنه نظير كتب موسى الخمسة وهكذا رأى الدارسون مشابهة ترتيب الأسفار مع أسفار موسى فالأول (من 1 - 41) يتمشى مع التكوين والثاني (من 42 - 72) مع الخروج والثالث (من 73 - 89) مع اللاويين والرابع (من 90 - 106) مع العدد والخامس (من 107 - 150) مع التثنية وكل سفر يركز على مرحلة محددة في النبوة وترتبط باليهود وشعب إسرائيل وداخل كل سفر منها لا نجدها تسير على نمط واحد ولكن ينقسم كل سفر إلى مجموعات مختلفة وهي كنز فائض ومعين لا ينضب نتعلم منها الكثير من مبادىء النعمة ومراحم الرب الواسعة كذلك نرى سياسة الله القضائية على الأشرار و التأديبات التي تقع على شعبه وقديسيه وهكذا يتدرب التقي على انتظار الرب والاتكال عليه والثقة الشديدة به بالتسبيح والترنيم الذي ينقطع من خيام الصديقين مهما كانت قسوة الظروف وشدة الآلام وهذا ما نحتاج أن نتعلمه كمسيحيين.

أخذت بإذن رسمي من صفحة بيت الله. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة بيت عنيا ولا يجوز إعادة نشر أو طباعة إي من الكتب أو المقالات بأي طريقة طباعية أو إليكترونية أو وضعها على الإنترنت إلا بإذن خاص ومكتوب من بيت عنيا وصفحة بيت الله. يمكنك أن تحتفظ بالكتب أو المقالات للاستخدام الشخصي  فقط وليس بهدف بيعها أو المتاجرة بها بأي طريقة كانت ومهما كانت الأسباب. 

العنوان الزيارات
مقدمة الناشر 9589
موجز للخط النبوي في الأسفار الخمسة للمزامير 3545
السفر الأول 3930
السفر الثاني 2980
السفـر الثـالث 3660
السفر الرابع 2872
السفر الخامس 5640

قرأت لك

الحياة التعبدية

"واحدة سألت من الرب. وإياها ألتمس. أن أسكن في بيت الرب كلّ أيام حياتي لكي أنظر الى جمال الرب وأتفرس في هيكله". إن الحياة التعبدية في الإيمان المسيحي هي العامود الفقري للنمو الروحي حيث تثبت العلاقة بيننا وبين الله للإنطلاق قدما الى الأمام، فالكتاب المقدس وعلى كل صفحاته يقدم لنا رجالات الله المنتصرين من خلال حياة تعبدية متينة تتفرع إلى ثلاثة أغصان: