تأملات

تأملات يومية

كل شيء يحتاج لوقت

كل شيء يحتاج لوقت"واثقا بهذا عينه أن الذي ابتدأ فيكم عملا صالحا يكمّل إلى يوم يسوع المسيح" (فيلبي 6:1). كل شيء في هذه الحياة يحتاج إلى وقت لكي ينضج، فالثمرة تحتاج إلى الماء والإعتناء ومن ثم تصبح جاهزة للأكل بعد أن تكون أخذت وقتها في النمو، والطفل أيضا يحتاج للوقت بين أحضان امه لكي ينمو ويصبح راشدا في الحياة وهكذا أيضا النضج الروحي يحتاج إلى وقت لكي ينمو ويسمو في الحياة المسيحية ويعود هذا الأمر لأننا:

بطيئوا التعليم: كم من المرات الله تدخل في حياتنا لكي يعلمنا ويدربنا على النمو الروحي، ونحن لم نأخذ الأمر على محمل الجد، أو أننا نجد صعوبة في التعلّم هذا لأن القلب غير مستعد فنحن دوما بطيئوا التعليم والتقدم، فقصد الله في حياتنا أن يجعلنا ننضج لكي نصبح مستعدين لحمل رايته ونكون بركة للجميع، ولكننا دائما نحتاج إلى وقت لكي نرتفع يوما بعد الآخر مع المسيح.

لدينا الكثير لنتخلص منه: وداخل قلب كل واحد منا هناك الكثير لكي نتخلص منه، فعندما يدخل المسيح إلى الداخل يجد الكثير من الشوائب الصغيرة والكبيرة متراكم عبر السنين الماضية حيث كنا نحيا للخطية، فنمونا ونضجنا الآن بعد الإيمان ولكي نحيا بطهارة قلبية يحتاج إلى وقت لكي نتخلى عن كل شيء فنتقدم مع المسيح بخطوات ثابتة إلى الأمام دون رجوع ويكون هدفنا الوحيد كيف يتمجد المسيح.

نخاف من أن نواجه حقيقة أنفسنا بتواضع: نحتاج بكل تواضع أن نجعل نور المسيح المشرق يضيء على ضعفاتنا وأخطائنا فيحرقها، فالخوف يؤجل التقدم ويؤجل النضج، لهذا فلنعزم الأمر في حياتنا ونجعل المسيح يقوم بمسح شامل لكل أهدافنا لكي ننسحق أمامه فنكون كالطين بين يدي الفخاري الذي يعمل بجهد لكي بصنع أناء صالح، لهذا المسألة تحتاج إلى وقت بسبب عدم تواضعنا أمام المسيح.

عزيزي القارى: فلنتعلم كيف نستسلم بين يدي الله القدير فنكون كشجرة مغروسة عند مجاري المياه، وأيضا نكون كصخرة ثابتة ناضجة تستقي رسوخها من المسيح، فلنتعلم كيف ننضج روحيا وكيف نتقدم في الحياة المسيحية فنعكس صورة المسيح الرائعة في قلب كل فرد منا. "لكل شيء زمان ولكل أمر تحت السموات وقت" (جامعة 1:3).

التعليقات   
#1 ragheed 2012-08-15 21:35
روعه
#2 كريم 2012-08-16 14:38
صديقي العزيز رغيد: يسرني التواصل معك من خلال التأملات في موقع كلمة الحياة , واشجعك ان تبقى متمسكا بالرب يسوع لكي تكون بركة للجميع , سنظل على تواصل بمعونة الرب ودوما الى الأمام مع المسيح .
#3 MOUNIR 2012-09-22 09:06
ما أروعه من تشجيع للنمو الروحي من خلال كلمة الرب , وخصوصا بعد صراع مع الأفكار السلبية التي تهاجم الفكر وتتهمه بعدم الايمان بسبب وجود شوائب في حياة المؤمن , نعلم الآن أن لكي شئ تحت السماء وقت وأن الذي ابتذأ فينا عملا صالحا سيتممه. له كل المجد الاكرام وشكرا لتعب محبتكم.
أضف تعليق


قرأت لك

اختبار طبيب

نام طبيب شهير على فراش الاحتضار، وأرسل ليدعو راعي كنيسته ليحدثه عن الولادة الجديدة، لأنه أدرك وهو قريب من عالم الخلود أن الميلاد الثاني هو الطريق الوحيد للسماء، جاء الراعي وكان

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة