عقائد

ناسوت بلا خطية

ملء اللاهوت، المسيح لا يمكن أن يخطئ

ج. هـ. هلي هو

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

كتاب يتمحورحول الموضوع الهام عن جسم بشرية الرب يسوع المسيح الذي بلا خطية مسلطاً الضوء على الوهيته الكاملة في ناسوته مستنكر بكل شدة الفكر الذي فسره البعض بأن المسيح كان يمكن أن يخطئ بل موضحاً أن الرب يسوع كإنسان كامل كان يشعر كل الشعور بما يشعر به إنسان بار في هذا العالم الشرير وهو نفسه كان بلا خطية لقد شعر بالجوع وبالعطش وبالتعب وبالتغييرات ومع ذلك كان في كمال القداسة الداخلية.

أخذت بإذن رسمي من صفحة بيت الله. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة الأخوة ولا يجوز إعادة نشر أو طباعة إي من الكتب أو المقالات بأي طريقة طباعية أو إليكترونية أو وضعها على الإنترنت إلا بإذن خاص ومكتوب من الأخوة وصفحة بيت الله. يمكنك أن تحتفظ بالكتب أو المقالات للاستخدام الشخصي  فقط وليس بهدف بيعها أو المتاجرة بها بأي طريقة كانت ومهما كانت الأسباب.

العنوان الزيارات
ملء اللاهوت 4799
المسيح كان لا يمكن أن يخطئ 4096
تجربة الرب يسوع 3577

قرأت لك

مجال الأخوات في كرازة الإنجيل

"ينبغي أن يُكرز أولاً بالإنجيل" (مرقس 10:13) هناك قرب الهيكل إبان الفصح، وقبل الوقت الذي سيحدث فيه أعظم حادث سجله التاريخ– ألا وهو الذبيحة الكفارية التي أشبعت قلب الله وأرضت عدالته، وتناولت الإنسان الأثيم فطهرته.. كان الرب يكلم تلاميذه، وفيما هو يكلمهم فاه بجملة جذبت أنظارهم إليه حين قال: