الحياة المسيحية

تفاح من ذهب

الجزء الثاني

بقلم القس يوسف قسطة

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

كتاب يكمًل اوصاف الجزء الأول متكلماً عن الأبدية و متى أصدر الله حُكْمَهُ فلا استئناف ولا تمييز كما يذكر عن الإيمان الذي هو الائتمان والثقة بالرب مضيفاً عن الإنجيل الذي يعلن بر الله وغضبه مشجعاً على البساطة وجمال الروح مركزاًعلى مجيء المسيح الثاني واهمية الإنتظار كما يضيف عن المحبة والغفران ,الإختطاف ,الدموع التي تحرًك قلب الله ,الشيطان ,الصلاة ,الكنيسة والنعمة كما ينهي كتابه عن وصفه للرب يسوع وبعض المتفرقات الروحية الجميلة ذاكراً بأن للمسيح أعداء وأصدقاء: فلأي منهما تنتمي؟

© كل الحقوق محفوظة
Clarion Publishing House
العنوان الزيارات
الأبدية 2180
الله 2218
الإيمان 2159
الأمانة 2101
الإنجيل 2178
البساطة 2326
بيت الله 2251
التوبة 2158
الجمال 2449
المجيء الثاني 2062

قرأت لك

الكلام عن الله

أجاب الشاب أمه: " لن أستطيع بعد ان أحتمل ان كنت تستمرّين في الكلام لي عن الله. فسوف أذهب بعيداً !". فكان ردّ الام : " طالما انا حيّة، فسأحدّثك عن الرب يسوع وسأحدّثه عنّك!". ترك الشاب البيت وذهب بعيداً حيث عمل سائقاً لسيارة، وفي أول رحلة له سأله صاحب السيارة: " قل لي هل تعلم اين ستقضي الأبدية؟". كان لهذه الكلمات وقع الصاعقة على نفسه وشعر ان الله لا يزال يحاصره بمحبته. أخذ يسترجع كلام أمه وفتح الله قلبه، فكتب لأمه :" لقد وجدني الله هنا، وجدني وخلّصني!" .