الحياة المسيحية

معرفة ارادة الله

معرفة ارادة الله

تأليف القس ميلاد يعقوب

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

في هذا الكتيّب سوف تجد مجموعة من الافكار والارشادات المبنيّة على كلمة الله الثابتة للحياة اليومية والعملية حيث يوضّح ان مجرّد التساؤل حول موضوع مشيئة الله هو علامة على أن السائل هو مؤمن من اولاد الله كما ينبّه من خطورة عدم الخضوع لمشيئة فكم مِن بيوت تهدّمت وكم مِن مؤمنين عاشوا حياة تعيسة لأنهم رفضوا مشيئة الرب واستهانوا بمرشدين ومعلّمين أقامهم الرب نفسه معطياً نماذج كتابية لأناس عاشوا بحسب المشيئة الإلهية.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

العنوان الزيارات
كيف نعرف ارادة الرب لحياتنا؟ 13151
لتكن لا ارادتي بل ارادتك! 6954
الله أب محب 4125
الله أيضاً عادل وقدوس 3850
الاستشارة 4679
كيف اذن نعرف اننا نسير في مشيئته؟ 3887
أولويات 5890
ختام الامر 3088
نماذج من الكتاب 4645
ملحق: عمل مشيئة الآب 3351

قرأت لك

الأزل والزمان يلتقيان

”في البدء كان الكلمة، والكلمة كان عند الله، وكان الكلمة الله. هذا كان في البدء عند الله. كل شيء به كان، وبغيره لم يكن شيء مما كان“ (يوحنا 1:1-3). ”ولكن لما جاء ملء الزمان أرسل الله ابنه مولوداً من امرأة مولوداً تحت الناموس ليفتدي الذين تحت الناموس لننال التبني“ (غلاطية 4:4و5). التقى الأزل بالزمان عندما وُلد يسوع المسيح من مريم العذراء..