عقائد

رب المجد

رب المجد

تأليف جماعة من اللاهوتيين المسيحيين

برئاسة عبد الفادي القاهراني

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

أهم غرض من نشر هذا الكتاب هو تفسير معنى "لاهوت المسيح" وما هي براهيننا التي نستند إليها عند اصطدامنا مع المقاومين كما يميز بين ألوهية المسيح ولاهوته لأن المسيح ليس منسوباً إلى الله فقط بل هو الله المتجسد مستنتجاً من الوحي المقدس أن الله لم يظهر في كل الأجيال بمظهر واحد لأن كل أقنوم من الأقانيم اللاهوتية الثلاثة يمتاز اسماً ورتبة وعملاً إلا أن الأقانيم الثلاثة واحد في الجوهر واضعاً عدداً من الأبواب القوية الحجة التي لها مساس جوهري في معنى البنوة وعلاقة عصمة المسيح بتجسده وبولادته من العذراء وكذلك يبحث في القيامة والصعود بصفة كونهما برهاناً قاطعاً على لاهوت المسيح.معطياً اولا صحة الكتاب المقدس والوحي الإلهي وعصمته مدققاً في النبوات والظهورات قبل التجسد ذاكراً الدلائل على اللاهوت من العهد الجديد بكامله مع مسح شامل لكل القاب واسماء الرب ناهياً الكتاب بعظة للقس جودنر موضوعها إستخراج الكنوز من كلمة الله.

© كل الحقوق محفوظة
مركز المطبوعات المسيحية
العنوان الزيارات
المقدمة 3178
دعاء 2602
في إثبات وجود الله 9126
إثبات وجود الوحي وضرورته وصحة الكتاب المقدس 6393
سلامة الكتاب المقدس من النسخ الكلي والجزئي 3799
في التلميحات 3480
الظهورات قبل التجسد 6720
بعض النبوات 3815
المسيح في سفر أيوب 7101
المسيح المتألم والمسيح الممجد - في سفر المزامير 8297

قرأت لك

الكلام والقلب

"اِجعلوا الشجرة جيدةً وثمرها جيداً، أو اجعلوا الشجرة رديَّةً وثمرها رديَّاً، لأن من الثمر تُعرف الشجرةُ. يا أولاد الأفاعي! كيف تقدرون أن  تتكلموا بالصالحات وأنتم أشرار؟ فإنه من فضلة القلب يتكلم الفم.