عقائد

عقيدة المعمدانيين ورسالتهم - مقدمة

القسم: عقيدة المعمدانيين ورسالتهم.

عقيدة المعمدانيين ورسالتهمالمعمدانيون قوم مدهشون. فليس لديهم قانون إيمان مكتوب، ومع ذلك تجمعهم وحدة رائعة. إنهم يتشاركون في وحدة ذاتِ تنوع؛ فهم منتشرون في أرجاء الأرض كلها، ولهم خلفيات عِرقية مختلفة، ويعيشون في ظل أنظمة حكومية متنوعة، وتواجههم مشكلات اجتماعية متباينة، إنما تجمعهم وحدة هي عقيدة حية ورسالة ثابتة.

يكاد يستحيل على أي إنسان بمفرده أن يكتب خلاصة رسمية لعقيدة المعمدانيين ورسالتهم. ومع أن كاتب هذا الكتاب معمداني جنوبي، فلا يُعتبر ما كتبه هنا خلاصة لعقيدة المعمدانيين ورسالتهم، مُلزِمة للمعمدانيين الجنوبيين. فما هذا الكتاب إلا محاولة بَذَلَها واحدٌ من المعمدانيين لتفسير خُلاصةٍ اقترع عليها مندوبون عن المعمدانيين الجنوبيين في جلسة عُقِدت لهذا الغرض، وهذه الخلاصة اعتُبرت معالجةً شاملةً للعناصر الأساسية المتفق عليها عموماً بين المعمدانيين الجنوبيين.

والجدير ذكره هنا أن ناشر هذا الكتاب باللغة العربية أجرى بعض التعديلات الطفيفة لكي يعبّر- بأكثر تدقيق- عن معتقدات المعمدانيين في الشرق الأوسط.

فما يتضمنه هذا الكتاب هو خلاصة توافق بصورة عامة عقيدة المعمدانيين ورسالتهم في كل مكان.

فمؤلف هذا الكتاب وناشره يصلّيان إلى الله لكي يجعل جهدهما نافعاً في تمكين الآخرين من فهم عقيدة المعمدانيين ورسالتهم فهماً أوفى. كما يناشدان كل من يقرأ هذا الكتاب أن يفعل ما فعله أهل بيرية، إذ فحصوا "الكتب كل يوم، هل هذه الأمور هكذا" (أعمال 17: 11)، وذلك بروح الصلاة وبإرشاد الروح القدس.

التعليقات   
#1 عباس المالكي 2013-04-18 13:57
أريد أن تقبلوني صديق لم الرب يبرك خدمتكم
#2 كريم 2013-04-18 19:09
الصديق العزيز عباس : يسرنا ان تكون لنا صديق على مواقعنا ونطلب من الله أن تكون بالفعل بركة للجميع من حولك, واشجعك دوما ان تستخدم مواقعنا من اجل افادتك الروحية, واي استفسار او ايضاح انت دائما مرحب بك , نعمة المسيح تظلل على كل ما تريد ان تفعل ليكون الكل من أجل مجد اسمه القدوس.
أضف تعليق


قرأت لك

بين آدم والمسيح

"الإنسان الأول من الأرض ترابي. الإنسان الثاني الربّ من السماء" (1 كورنثوس 47:15). هناك تشابه وتباين بين آدم والمسيح فآدم الأول أدخل إلى العالم بطريقة خاصة جدا ومميزة حيرت العالم بأسره وكذلك المسيح، إذ يقول عنه الكتاب المقدس "فأجاب الملاك وقال لها. الروح القدس يحلّ عليك وقوّة العلي تظللك فلذلك أيضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله" (لوقا 3:1). ولكن التباين كبير جدا من ناحية الموت والحياة،

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة