عقائد

علم اللاهوت - الجزء الثالث

ملخّص الكتاب

يغوص هذا الكتاب ابحارا في لاهوت الكتاب المفدس مقدما براهين وادلة كتابية على نعمة الله المتممة بدمه والادلة لا تتحتم أن يكون الإتمام والإيضاح شيئاً واحداً. فالعهد الجديد يرينا إتمام انتظار العهد القديم في شخص هو الله والإنسان ولكنه لا يوضح كيف يكون ذلك إن وجود اللاهوت والناسوت معاً في شخص واحد يبقى سراً في العقل البشري مقدما الكاتب ايضا ما تممه يسوع لاجلنا لأنه قبل طوعاً أن تحسب خطايانا عليه حتى بذلك يحسب بر الله لنا وهذه حالة المؤمن عندما يكون المسيح قد تمم فداءه وعمله الكفاري لأجله فالتبرير هو هبة مقدمة مجاناً من النعمة بدون أي مجهود أو استحقاق من جانب الخاطئ.

العنوان الزيارات
مقدمة 251
عهد الاختيار 230
عهد الفداء 217
ذبيحة آتية ومخلص أتٍ 222
شخص المسيح 164
وحدة شخصه 140
بشريته 132
لاهوته 128
إله حق وإنسان حق 122
تفرد شخصه 142

قرأت لك

وشوشات المسيح

"ورجلاه شبه النحاس النقيّ كأنهما محميتان في أتون وصوته كصوت مياه كثيرة" (رؤيا يوحنا 15:1). إننا نحيا في عالم مليء بالأصوات، والضجيج من كل ناحية وكل الأصوات تنادينا وتدعونا وتحركنا وتحاول أن تجذبنا، وبين هذه الأصوات جميعها نجد صوت المسيح يهمس بقلب المؤمن فيقول له "لا تخف أنا معك" وأيضا يهمس في ضمير الخاطىء فيقول "قد محوت كغيم ذنوبك وكسحابة خطاياك. ارجع إليّ لأني فديتك" (أشعياء 22:44)، لهذا علينا أن:

تطبيقات للهواتف الذكية

  • تطبيق وعود الله
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي فون
  • تطبيق الإنجيل لجهاز الآي باد
  • تطبيق الإنجيل المسموع
  • تطيبق مركز دراسات الكتاب المقدس
  • تطبيق أجوبة الله
  • تطبيق كلمة الحياة
  • تطبيق ترانيم وعظات مسموعة