عقائد

الرد على المسيحية التقليدية

الخلاص بين الوحي والمفاهيم البشرية

عوض سمعان

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

كتاب يشرح الفروقات ما بين المسيحية التقليدية ودستور كلمة الله موضحاً طريق الخلاص بحسب كلمة الله ومبرهناً بأن الخطايا التي تصدر من الإنسان هي إساءة إلى حق الله الذي لا حد لقدره بينما الأعمال الصالحة مهما كثرت هي محدودة في قدرها ولا تستطيع أن تفي مطالب الله مركزاً الكاتب على صحًة الإعتراف لله وحده وليس للكهنة موضحاً بالآيات الكتابية بأنها هرطقة دخيلة ليس لها جذور كتابية على غرار إمكانية خلاص الخطاة بعد موتهم وشرحها ايضاً تفصيلياً كما يبًن اهمية الولادة من الله وإختلافها عن المعمودية مجاوباً على الآراء الطائفية التي توجّه اسئلةً عن الكفارة والعشاء الرباني كما يشرح عن الفرق بين زيت الميرون وشروط حلول الروح القدس.

أخذت بإذن رسمي من صفحة بيت الله. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة الأخوة ولا يجوز إعادة نشر أو طباعة إي من الكتب أو المقالات بأي طريقة طباعية أو إليكترونية أو وضعها على الإنترنت إلا بإذن خاص ومكتوب من الأخوة وصفحة  بيت الله. يمكنك أن تحتفظ بالكتب أو المقالات للاستخدام الشخصي  فقط وليس بهدف بيعها أو المتاجرة بها بأي طريقة كانت ومهما كانت الأسباب. 

العنوان الزيارات
مقدمة 2213
الإعتراف 5888
الاعتقاد بإمكانية خلاص الخطاة بعد موتهم 6450
مشيئة الله وخلاص البشر 3888
الخلاص وآراء القدماء المختلفة بشأنه 3671
الغرض من المعمودية 10084
الغرض من العشاء الرباني 4555
شروط حلول الروح القدس 9120
الانتماء إلى الكنيسة الأرثوذكسية أو الكاثوليكية 7713

قرأت لك

محبة مدهشة حتما

"ولكن الله بيّن محبته لنا لأنه ونحن بعد خطاة مات المسيح لأجلنا" (رومية 5- 8). لنقف ونتأمل في أعظم محبة حيّرت العالم بأسره وأدهشت الكثيرين هي محبة لا مثيل لها، نعم تحقّقت وأصبحت حقيقية ثابتة وراسخة عبر التاريخ الروحي والمدني وعبر الضمير الإنساني وعبر القلب البشري هي محبة أبدية لا منازع لها تميّزت بعدة أمور أهمها: