مقدمات ومعاجم

الأرض الأولى

الأرض الأولى

الأرض الأولى

طبعة منقحة

مدخل إلى الخلق

بحسب الكتاب المقدس

جون سي. ويتكمب

الناشر

Whitcomb Ministries

نقله إلى العربية
فريق الترجمة والتعريب

ملخّص الكتاب

يروي هذا الكتاب كيف خلق الله الكون وما فيه من إنسان وحيوان ونبات وهل كان ذلك في ستة أيام حرفية أم أنها رمزية تدل على دهور؟ هل كان الخلق من العدم أم من مادة سابقة؟ هل تتلاءم رواية الخلق الكتابية مع نظريات النشوء والتطور؟ هل يتطابق الكتاب المقدس مع ما يقوله علم الفلك وعلم الكون وعلم الآثار وعلم المستحاثات والجيولوجيا والترموديناميك والأنتروبولوجيا والعلوم الأخرى قديمها وحديثها ؟ هذه الأسئلة وأخرى عديدة غيرها يجيب عنها هذا الكتاب في مقاربة موضوعية وعلمية وروحية قلَّ أن نجد نظيرها حيث يتوضح ان الأرض لم تنشأ عن "شواش" في الغاز أو الغبار أو التراب ولم تتبرد من كتلة منصهرة من الصخور والمعادن لقد خُلقَت بطريقة فائقة الطبيعة صرفة خلال ستة أيام حرفية وامتلأت بشكل كامل بكل الأنواع الرئيسية من الأحياء التي وُجدت على الإطلاق بما فيها الإنسان.

العنوان الزيارات
مقدمة بقلم المترجم 3366
تصدير 2789
تمهيد 3125
طبيعة الخلق بحسب الكتاب المقدس 6220
كان الخلق فجائياً 6732
الخلق مشتملٌ على ترائي ظاهري تاريخي 4175
خاتمة 6723
خلق الكون 2927
خلق السموات 4015
خلقُ الأرض 2876

قرأت لك

الكلام عن الله

أجاب الشاب أمه: " لن أستطيع بعد ان أحتمل ان كنت تستمرّين في الكلام لي عن الله. فسوف أذهب بعيداً !". فكان ردّ الام : " طالما انا حيّة، فسأحدّثك عن الرب يسوع وسأحدّثه عنّك!". ترك الشاب البيت وذهب بعيداً حيث عمل سائقاً لسيارة، وفي أول رحلة له سأله صاحب السيارة: " قل لي هل تعلم اين ستقضي الأبدية؟". كان لهذه الكلمات وقع الصاعقة على نفسه وشعر ان الله لا يزال يحاصره بمحبته. أخذ يسترجع كلام أمه وفتح الله قلبه، فكتب لأمه :" لقد وجدني الله هنا، وجدني وخلّصني!" .