الحياة المسيحية

التلمذة الحقيقية

تأليف وليم ماكدونالد

تعريب طانيوس زحلاوي

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

تبدأ طريق التلمذة لحظة يولد المرء ثانية وبإعترافه بجميع خطاياه تائباً بها امام الله وتتطلب شروطاً عديده اهمها إنكار الذات والمحبة الخاضعه المكرسة للكلمة المقدسة كما يذكر الكتاب العقبات التي تصد طريق تقدم التلمذة موجهاً كلامه للتلاميذ المخلصين المتقدين غيرة لله ولجميع ما يختص بقداسته لأن الرب لا يرضى لذاته بأتباع فاترين ذاكراً شروط الصلاة التي تتقدم بقلب صادق مقدماً توضيحاً لإحدى المسائل الرئيسية التي يواجهها كل تلميذ وهي هل دعاه الله إلى حياة الزواج أم إلى حياة العزوبة مفسراً الدعوتين بدقّة . فليس للإنسان المكرس المسلم حياته للرب تسليما كليا سوى هم واحد هو أن يتمجد المسيح في حياته حتى أن الحياة والموت بالنسبة له سيان في سبيل هذا الهدف السامي.

أخذت بإذن رسمي من معهد عمواس للكتاب المقدس
لدراسة هذه الكتب وغيرها، والحصول على شهادة من معهد عمواس يمكنك الدخول إلى موقعهم التالي: www.emmaus-bible-ministry.org
جميع الحقوق محفوظة لمعهد عمواس للكتاب المقدس ولا يجوز إعادة نشر أو طباعة إي من الكتب أو المقالات بأي طريقة طباعية أو إليكترونية أو وضعها على الإنترنت إلا بإذن خاص ومكتوب من معهد عمواس للكتاب المقدس. يمكنك أن تحتفظ بالكتب أو المقالات للاستخدام الشخصي  فقط وليس بهدف بيعها أو المتاجرة بها بأي طريقة كانت ومهما كانت الأسباب.

© كل الحقوق محفوظة
منشورات العالم العربي
العنوان الزيارات
المقدمة 2963
شروط التلمذة 11070
ترك كل شيء 7035
عقبات في سبيل التلمذة 5217
التلاميذ هم وكلاء 3681
الغيرة 4017
الإيمان 4503
الصلاة 4353
الحرب 3401
السيادة على العالم 3082

قرأت لك

وتكلّم الله

كي يتمكن الإنسان من معرفة الله معرفة حقيقية يحتاج لإعلان من فوق وذلك بسبب فساده الكلّي وعماوته الروحية لهذا بادر الله وتكلم لكل فرد منا عبر عدة طرق منها:

تكلم الله عبر الخليقة: "السموات تحدث بمجد الله، والفلك يخبر بعمل يديه" (مزمور 1:19)، اذا نظرت إلى كل ما حولك بنظرة واقعية وصادقة من البحر الواسع إلى الجبال الشاهقة