الحياة المسيحية

رسالة من السجن

بسام مدني

عظات كتابية مبنية على رسالة بولس الرسول إلى جماعة الإيمان في أفسس

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

رسالة من السجن هو كتاب يفسر رسالة الرسول بولس الى اهل افسس من بين ثنايا السجن الروماني وتبدأ بالقسم العقائدي الذي يعلّمنا بأن الله هو الذي يأخذ بيد المبادرة ويأتي إلى مساعدة الإنسان الساقط في حمأة الخطية ويظهر أمامنا نظريات متضاربة. يقول البعض بأن أساس الحياة البشرية الناجحة هو الحرية بشتّى أبعادها والبعض يتولى السيادة كي يستعبد البشر فنحن نحتاج إلى منظور سماوي المصدر كي نكون على حق وهذا بالفعل ما وهبنا إياه الله في وحيه المقدس من خلال الرسالة التي ارسلت إلى جماعة الإيمان في أفسس لتثبيتهم في الإيمان ولتشجيعهم على المضي في شهادتهم المسيحية وسط محيط وثني متفسّخ وأفهمهم أن اعتناقهم لطريق المسيح كان ضمن برنامج الله الخلاصي الذي أعدّ قبل إنشاء العالم ولم تكن غاية الرساله بأن يعيش المؤمنين حياة الكسل والخمول والإهمال بل ذكّرهم بأن مسيرتهم الإيمانية تتطلب منهم أن يجنّدوا جميع قواهم للنمو في حياتهم الجديدة متحررين من العبودية الى الحرية في المسيح يسوع ربنا.

© كل الحقوق محفوظة
للخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
العنوان الزيارات
المقدمة 2441
ليجمع كل شيء في المسيح 3159
سيادة المسيح 2873
بالنعمة مخلّصون 2523
المسيح يسوع: حجر الزاوية 4067
غنى المسيح 2890
محبة المسيح 4658
السلوك في الإيمان 4367
الإنسان الجديد 5627
استيقظ أيها النائم! 4247

قرأت لك

الفصل الثامن: القيامة والدينونة

كما مر بنا، أنكروا خلود النفس البشرية؛ وعليه اضطروا إلى نكران العذاب الأبدي الذي لا وجود له من غير خلود. وبما أن الكتاب المقدس يتحدّث بإسهاب عن قيامة للأموات ويوم دينونة للأشرار، جاء السؤال التالي يعترض سبيلهم: لماذا يقوم الأشرار ليدانوا إن كانت الدينونة تعني مجرد الموت والعودة إلى التراب؟ وهنا أنهك قادة برج المراقبة أدمغتهم لاختراع الفتاوى المناسبة لتعليل أمر القيامة والدينونة.