الحياة المسيحية

سلام مع الله

 

إضغط لتنزيل الكتاب

ملخّص الكتاب

عقارب الزمن تسرع مقتربة من النهاية والجنس البشري يتهيأ لمصيره المحتوم فأي سبيل نختار؟ هل من مرجع ذي سلطة يمكننا الرجوع إليه والاعتماد عليه؟ هل ثمة ضوء ينير لنا السبيل؟ هل ثمة "دستور" نجد فيه الحل لمشاكلنا؟من أين جئنا وما سبب وجودنا وإلى أين نمضي؟ يقدم لنا الكتاب المقدس مفتاح الحلّ لنا ومرجع ثقة وذو سلطة وتبقى وعوده المجيدة يسطع نورها حتى في أشد عصور الإنسان ظلاماً إن عالمنا اليوم يقترب من اللحظة الحاسمة في تاريخه وما أحوجنا في هذا الوقت إلى الرجوع إلى الكتاب المقدس لنفحص ما فيه من حكمة ونبوة رغم عوامل الحدثان ولماذا استطاع أن يبقى الينبوع الذي يستقي منه الإنسان الإيمان والقوة الروحية التي ينبع منها السلام الحقيقي مع الله.

العنوان الزيارات
المقدمة 813
الفصل الأول: المطلب 982
الفصل الثاني: الكتاب المقدس 1362
الفصل الثالث: الله 949
الفصل الرابع: الخطيئة 1017
الفصل الخامس: إبليس 1065
الفصل السادس: ماذا بعد الموت؟ 2603
الفصل السابع: لماذا جاء يسوع؟ 1281
الفصل الثامن: كيف ومن أين نبدأ 1196
الفصل التاسع: توبوا 1501

قرأت لك

الابن الضال

قاوم احدهم زوجته بسبب ايمانها بالمسيح فمزّق كتابها المقدس وجعله قسمين وقذف به الى برميل النفايات. ذهبت الزوجة وبحثت عن الكتاب الا انها وجدت فقط القسم الاول من الكتاب. وفي احد الايام بينما كان الرجل يائساً بسبب الديون، جلس يفكّر، واذا به يرى الكتاب على الطاولة امامه ووقعت عيناه على قصة الابن الضال، فقرأها لا ارادياً، وشدّته القصة ليعرف نهايتها خاصة عندما وصل الى قرار الابن بالرجوع الى ابيه معترفاً بخطئه، وتشوّق ليعرف ماذا كانت التتمّة، هل قبله ابوه؟